في خطوة، لم تكن مفاجئة من حيث طبيعتها وانما من حيت توقيتها الدقيق، أعلن رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في خاتمة كلمة توجه بها الى الشعب التونسي تلاوة نص بيان يتعلق بقرار اعلان حالة الطوارئ لمدة شهر خلال الفترة من 4 جويلية الجاري الى 2 أوت المقبل جاء فيها بالخصوص:

“ان الظرف الاستثنائي الذي تمر به البلاد اثر العملية الارهابية الاخيرة واستمرار وجود تهديدات يجعل البلاد في حالة حرب من نوع خاص حيث أن الارهاب يرمي الى تقويض نظام الدولة ومؤسساتها ومصادرة ممارسة الحرية والاعتداء على قيم المجتمع ونمط عيشه الجماعي والمشترك وهو ما يقتضي تسخير كافة امكانيات الدولة لدحر هذه الافة واتخاذ كافة التدابير الضرورية لا فحسب للتصدي للتهديدات الارهابية وانما كذلك للتوقي منها ضمانا لأمن البلاد الداخلي وحفظا للأرواح ولأمنها الخارجي باعتبار أن الارهاب أضحى عابرا للحدود لذا نعلن عن حالة الطوارئ بكامل تراب الجمهورية”

link-download-ar